احلامنا

احلامنا


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 تفسير سورة الزلزلة للشيخ عبد الرحمن السعدى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Queen Rona
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 6
نقاط : 18
تاريخ التسجيل : 29/10/2011

مُساهمةموضوع: تفسير سورة الزلزلة للشيخ عبد الرحمن السعدى   السبت أكتوبر 29, 2011 5:15 am




تفسير سورة الزلزلة للشيخ عبد الرحمن السعدى

سورة الزلزلة عدد آياتها 8
وهي مدنية



{ 1 - 8 } {
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ إِذَا زُلْزِلَتِ
الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا * وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا *
وَقَالَ الْإِنْسَانُ مَا لَهَا * يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ
أَخْبَارَهَا * بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا * يَوْمَئِذٍ
يَصْدُرُ النَّاسُ أَشْتَاتًا لِيُرَوْا أَعْمَالَهُمْ * فَمَنْ
يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ * وَمَنْ يَعْمَلْ
مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ
}

يخبر تعالى عما يكون يوم القيامة، وأن الأرض تتزلزل وترجف وترتج، حتى يسقط ما عليها من بناء وعلم .

فتندك جبالها، وتسوى تلالها، وتكون قاعًا صفصفًا لا عوج فيه ولا أمت.

{ وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا } أي: ما في بطنها، من الأموات والكنوز.

{ وَقَالَ الْإِنْسَانُ } إذا رأى ما عراها من الأمر العظيم مستعظمًا لذلك: { مَا لَهَا } ؟ أي: أي شيء عرض لها؟.

{ يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ } الأرض { أَخْبَارَهَا
} أي: تشهد على العاملين بما عملوا على ظهرها من خير وشر، فإن
الأرض من جملة الشهود الذين يشهدون على العباد بأعمالهم، ذلك {
بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا } [أي] وأمرها أن تخبر بما عمل عليها، فلا تعصى لأمره .

{ يَوْمَئِذٍ يَصْدُرُ النَّاسُ } من موقف القيامة، حين يقضي الله بينهم { أَشْتَاتًا } أي: فرقًا متفاوتين. { لِيُرَوْا أَعْمَالَهُمْ } أي: ليريهم الله ما عملوا من الحسنات والسيئات، ويريهم جزاءه موفرًا.

{ فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ
} وهذا شامل عام للخير والشر كله، لأنه إذا رأى مثقال الذرة،
التي هي أحقر الأشياء، [وجوزي عليها] فما فوق ذلك من باب أولى
وأحرى، كما قال تعالى: {

يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ
مُحْضَرًا وَمَا عَمِلَتْ مِنْ سُوءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ
بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَدًا بَعِيدًا
} { وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا }

وهذه الآية فيها غاية الترغيب في فعل الخير ولو قليلًا، والترهيب من فعل الشر ولو حقيرًا.








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
المدير العام

avatar

ذكر عدد المساهمات : 51
نقاط : 52
تاريخ الميلاد : 31/12/1997
تاريخ التسجيل : 25/10/2011
العمر : 20
الموقع : فلسطين

مُساهمةموضوع: رد: تفسير سورة الزلزلة للشيخ عبد الرحمن السعدى   السبت أكتوبر 29, 2011 7:01 am

مشكور ويعطيكي الف عافيه يا نونو

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mbc3.alafdal.net
Youth
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

ذكر عدد المساهمات : 16
نقاط : 16
تاريخ الميلاد : 10/09/1997
تاريخ التسجيل : 30/10/2011
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: تفسير سورة الزلزلة للشيخ عبد الرحمن السعدى   الأحد أكتوبر 30, 2011 3:11 am

مشكور ويعطيك الف عافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تفسير سورة الزلزلة للشيخ عبد الرحمن السعدى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احلامنا  :: العامه :: الاسلامية-
انتقل الى: